نقل عفش الكويت 99664128 فك نقل تركيب جميع انواع الاثاث المنزلي والمكتبي المحلي والمستورد ايكيا وميداس وسنتربوينت وبنتا والغانم نغطي جميع محافظات الكويت

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الجمعة، 10 أبريل، 2015

تجارة القوارب والجت سكي بالكويت

بواسطة : نقل عفش الكويت 99664128 العالمية 4/10/2015 12:17:00 م


على ما يبدو أن دولة الكويت ذات اهتمامات كثيرة ومتشعبة تعمل بشكل جاد من خلال كوادرها وجهاتها المسؤولة على توفير كافة تطلعات واحتياجات شعبها في أسواقها تبعاً لرؤية واضحة في مواكبة العصر الحالي. ولأنها دولة مطلّة على البحر فمن الطبيعي أن يرغب سكانها دائماً بالقيام بالعديد من الأنشطة والرياضات البحرية التي ترفّه عنهم وعن عوائلهم؛ لذلك فمن الطبيعي أن يكون هنالك اهتماماً جليّاً بوسائل التنقل وأدوات الرياضة البحرية مثل القوارب والجت سكي وغيرها الكثير.
وتعتبر التجارة في هذا القطاع أمراً ناجحاً ومربحاً؛ إذ أنه يتلقّى كمية عروض وطلبات هائلة من وإلى السوق المسؤول عنها، حيث تعتبر الكويت الدولة العربية السبّاقة في المنطقة بصناعة وترويج هذا النوع من التجارة من قوارب وطراويد وغيرها؛ إذ أن امتلاك قارب أو تأجير آخر إحدى اهتمامات وتطلعات الكثير من أفراد المجتمع الكويتي كوّنه نشاط ترفيهي يقبل عليه العديد من السكان؛ إمّا للصيد أو السباقات أو أخذ جولة واستراحة هادئة بين أحضان الموج البحري ونسائم الهواء العليلة.

وفي هذا الصدد أشار مسؤولون عن هذا المعرض وفي هذا القطاع بأن سوق القوارب والجت سكي سوق حيوي يحظى باهتمام شريحة كبيرة من العملاء أفراداً وشركات باعتباره بوابة مفتوحة على العالم الخارجي ومتطلبات العصر الحديث، فضلاً على أن الشعب الكويتي اعتاد على ركوب أمواج البحر منذ القدم وبأن هذا النشاط ليس حديثاً مطلقاً تبعاً لموقع الدولة الاستراتيجي المطلّ على الخليج العربي؛ لذلك تراهم أبدعوا في مجال التجارة البحرية وفنون الغوص والصيد وغيرها الكثير من الأنشطة البحرية المتعارف عليها.
وعن الأسباب الكامنة وراء إقامة هذا المعرض فهي:
  • استقطاب أكبر حشد ممكن من المهتمين ومن الجهات المختصة في هذا المجال كشركات صناعة وبيع القوارب ورياضتي الجت سكي والتزلج على الماء.
  • السعي لتطوير المعرض والارتقاء بنتائجه سواء في مجال عقد الصفقات والشراكات أو تبادل الخبرات بين المختصين.
  • زيادة العروض التسويق التنافسية لاقتناص مزيد من العملاء المستهدفين وهواة الرياضات البحرية على حدّ سواء.
  • فتح المجال للعملاء ذوي المستوي الرفيع للإطلاع على آخر اليخوت والقوارب ذات التقنيات الحديثة لتملّكها وبالتالي تلبية رغباتهم وإنعاش السوق المحلي وزيادة حجم الأرباح.
وكل هذا يأتي تزامناً مع التوسّع الذي شهدته دولة الكويت خلال السنوات الأخيرة في إنشاء المراسي وازدهار صناعة اليخوت البحرية في الأسواق المحلية والخليجية.

تقييمك للموضوع

هناك 4 تعليقات :

  1. دولة الكويت ذات اهتمامات كثيرة ومتشعبة تعمل بشكل جاد من خلال كوادرها وجهاتها المسؤولة على توفير كافة تطلعات واحتياجات شعبها في أسواقها تبعاً لرؤية واضحة في مواكبة العصر الحالي. ولأنها دولة مطلّة على البحر فمن الطبيعي أن يرغب سكانها دائماً بالقيام بالعديد من الأنشطة والرياضات البحرية التي ترفّه عنهم وعن عوائلهم؛ لذلك فمن الطبيعي أن يكون هنالك اهتماماً جليّاً بوسائل التنقل وأدوات الرياضة البحرية مثل القوارب والجت سكي وغيرها الكثير.
    وتعتبر التجارة في هذا القطاع أمراً ناجحاً ومربحاً؛ إذ أنه يتلقّى كمية عروض وطلبات هائلة من وإلى السوق المسؤول عنها، حيث تعتبر الكويت الدولة العربية السبّاقة في المنطقة بصناعة وترويج هذا النوع من التجارة من قوارب وطراويد وغيرها؛ إذ أن امتلاك قارب أو تأجير آخر إحدى اهتمامات وتطلعات الكثير من أفراد المجتمع الكويتي كوّنه نشاط ترفيهي يقبل عليه العديد من السكان؛ إمّا للصيد أو السباقات أو أخذ جولة واستراحة هادئة بين أحضان الموج البحري ونسائم الهواء العليلة.

    ردحذف
  2. مقالة مفيدة جدا جدا جدا

    ردحذف
  3. انا من عشاق الجت سكي

    ردحذف
  4. واو انا استفدت كتير شكرا لك

    ردحذف

تطوير : مدونة حكمات
Follow my blog with Bloglovin